خطف ميكروفون الحرم المكي ويقول : إنه المهدي المنتظر

اطبع الموضوع
الأربعاء 11 جمادى الأولى 1432

عاصم الغامدي – فهد المنجومي – سبق – مكة المكرمة: حصلت “سبق” على تفاصيل الحادثة الغريبة التي وقعت أثناء صلاة عصر اليوم الثلاثاء في الحرم المكي عندما تقدَّم شاب وخطف المايكروفون، وأخذ يصرخ بكلمات “أنا المهدي المنتظر.. أنا المهدي المنتظر”؛ حيث اتضح أنه معتمر مصري الجنسية، ويبلغ من العمر (35 عاماً). وكشفت التحقيقات الأولية معه أنه يعاني مرضاً نفسياً يصل إلى درجة “الاختلال العقلي”، وسبق أن عولج من هذا المرض، وأنه يخضع للتحقيقات حالياً في مركز شرطة الحرم؛ حيث تم توقيفه. وكان المصلون أثناء أداء صلاة العصر قد فوجئوا بشاب يتقدم من الصف الثاني خلف إمام الحرم، عقب تكبيرة الإحرام من قِبل إمام الحرم الشيخ عبد الله الجهني، ويمسك بالمايكروفون، ويهذي بكلمات “أنا المهدي المنتظر.. أنا المهدي المنتظر”. وعلى الفور تعامل رجال الأمن بشرطة الحرم المكي الشريف مع الموقف، وسيطروا بهدوء على الشاب، دون أن يشعر المصلون البعيدون عن الإمام بالموقف، وتم اصطحابه إلى مركز شرطة الحرم للتحقيق في الحادث الغريب من نوعه. وكشفت التحقيقات أنه من المعتمرين المصريين ومختل عقلياً، ويعاني مشكلات واعتلالات نفسية، يعالج منها عند أطباء نفسيين. وقالت المصادر لـ”سبق” إن المتهم تم التحفظ عليه داخل مركز الشرطة، وسوف تتم إحالته غداً الأربعاء لهيئة التحقيق والادعاء العام بحُكْم الاختصاص.

1 تعليق

  1. الشريف أحمد الجبرتي العقيلي الهاشمي says:

    لا حول ولا قوة إلا بالله

اضف مشاركتك هنا:

بحث سريع